Takalami | تكلمي

أوراقُ ذكرياتُها

“nidhal asha”

أوراق ذكرياتها
ذبلت اوراقُ ذكرياتها حملتها الرياح المسافرة …

تبعثرت ورحلت مع الطيورة المهاجرة …

اتكأت على شجرةِ حياتها تتأملُ حكاية كل ورقةٍ …

كانت لها فيها حكايات وحكايات قصصٍ وروايات …

نظرت الى الشجرةِ وماتبقى عليها من آهاتٍ وآهات …

تتوسل بما صمدَ على اغصانِها من ورق الحياة …

لتنعشُ بها قلبها البريء وتنشط افكارها وروحها الحزينة …

تنظر الى ورقةٍ كالمرآةِ تعكس وجودهم بقربِها …

تحرك مشاعر المحبة والرغبة في لقياهم …

ووجودهم بقربها يشاركوها سيمفونية الفرح والالم …

لكنها في لحظة تصحو من غفوة وشوق للذكريات …

لتعود لواقعٍ أليم ذبول ورحيل أوراق ذكرياتها .

اضف تعليق

ما تعليقكم ؟

تسجيل الدخول

تابعونا