Takalami | تكلمي

الباذنجانية آفة تفتك بالمجتمع..!!!

“إنانا بابل”

قال الأمير لخادمه يوماً : تميل نفسي إلى أكلة باذنجان .
فقال الخادم : الباذنجان ! بارك الله في الباذنجان ! هو سيد المأكولات ، شحم بلا لحم ، سمك بلا حسك ، ﺩﺟﺎﺝٌ ﺑﻼ ﺇﻋﻮﺟﺎﺝ ، ﻳﺆﻛﻞ ﻣﻘﻠﻴﺎً ﻭﻣﺸﻮﻳﺎ ﻧﻴﺌﺎً ﻭﻃﺎﺯﺟﺎ ﺑﺎﺭﺩﺍً ﻭﺳﺎﺧﻨﺎ ، ﻭﺟﺒﺔً ﻛﺎﻣﻠﻪ ﺍﻭ ﻣﺪﺧﻨﺎً ﻟﻠﻄﻌﺎﻡ .
فقال الأمير : ولكن أكلت منه قبل أيام فنالني كَرْب (أي توجعت منه).
فقال الخادم : الباذنجان ! لعنة الله على الباذنجان ! ﻓﺈﻧﻪ ﺛﻘﻴﻞٌ ﻏﻠﻴﻆٌ ﻧﻔﺎﺥ ﺣﻠﻮﻩ ﻣُﺮ ﻭﻣُﺮﻩ ﻋﻠﻘﻢ ﺳﺎﺧِﻨﻪ ﻣُﻨﻔﺮ ، ﺑﺎﺭﺩﻩ ﻣُﻘﺰﺯ .
فقال الأمير : ويحك ! تمدح الشيء وتذمُّه في وقت واحد ؟!
فقال الخادم : أنا خادم للأمير يا مولاي لا خادم للباذنجان .
إذا قال الأمير نعم قلت نعم ، وإذا قال لا قلت لا .
ما أكثر الباذنجانيون في زماننا

اضف تعليق

ما تعليقكم ؟

تسجيل الدخول

تابعونا