Takalami | تكلمي

قصة بدوية..بنت الشيخ حبت الكهوجي واحترك صديجه

“إنانا بابل”

هاي اكو شيخ عنده كهوچي هذا الكهوچي من غير عشيره راحت الايام واجت الايام صارت علاقة حب بين الكهوچي  بنت الشيخ يوميه بعد مايفرغ الديوان باليل تجي بنت الشيخ على حبيبها الكهوچي يسولفون بمستقبلهم اوين راح يوصلون بهذا الطريق المسدود لان تقاليد العرب بنت الشيخ لابن الشيخ.

يوم من الايام اجت بنت الشيخ على حبيبها كالعاده بالديوان باليل اخذتهم السوالف وبده يطلع الفجر وهي بعدها مارايحه كللها حبيبها الكهوچي كومي روحي هسه يجي ابوچ ويه مارادت تكوم طب ابوها للديوان وين تروح ماكو ملجأ نامت بصف حبيبها وتغطوا بالبطانيه طب الشيخ اتفاجأ بالكهوچي نايم لان من عادته يكعد قبل الشيخ كال الشيخ يجوز تعبان مريض خل اتركه اشويه ويكعد كعد الشيخ وطب الاول والثاني والثالث والعاشر الى ان الديوان صار مليان بالزلم والكهوچي نايم صارت سالفة الديوان كلها بالكهوچي كلوله فلان اشبيك كللهم

تتن يحرك بدلالي سعالي
غريب ومحد من اهلي سعالي

چان يسكت اكو شاب من ولد العشيره كلش صديقه فهم اللغز كام راح على بيته وصب عليه نفط كل لمرته بس اطب للديوان احركي البيت وعيطي وصرخي وبالفعل سوت مثل ماكللها رجلها حركت البيت وبدت تنخه بالعرب چان يكوم شكو واحد كاعد بالديوان حتى الشيخ ومابقه احد من فرغ الديوان كامت بنت الشيخ ورجعت لبيتهم بدون محد يشوفها وبدون فضيحه رجع الكهوچي نام وتغطه رجعو الزلم بعد ماطفو البيت كلوله فلان قبل اشويه كلتنه بيت ابوذيه بس ماكملته كللهم اتركو الموضوع كلوله ابد الا تكمله
كللهم

تتن يحرك بدلالي سعالي
غريب ومحد من اهلي سعالي
صديجي اللي اودنه سعالي
هجم بيته لاجل يستر عليه

تعليق واحد

ما تعليقكم ؟

تسجيل الدخول

تابعونا

%d مدونون معجبون بهذه: