Takalami | تكلمي

يوميات امراة عراقية ….(الحلقة 16)

“nidhal asha”

الأم عطاء دائم وتضحيات مستمرة لابنائها تنسى كل شيء لتسعد فلذات اكبادها، وكيف فيما إذا كان أحدى ابنائها مريضاً ومن ذوي الاحتياجات الخاصة، كيف سيكون موقفها وتراه يتألم ويعاني من مرض معين، في فترة يمر بها البلد في حروب وظروف صعبة .
عائلة تسكن قضاء تلكيف احدى اقضية الموصل، يعمل الوالدان في مركز المحافظة … يتوجهان كل يوم الى عملهما حالهما حال الجميع الذين تهجروا من محافظة نينوى الى القرى المجاورة ليحصلوا على الامان بعيداً عن التهديدات التي يعاني منها ابناء الموصل من الطائفة المسيحية، وجاء اليوم الأليم بدخول داعش الارهابي لمدينة الموصل، وامتدت اعماله الارهابية الى الاقضية والنواحي المجاورة لمحافظة نينوى، مما اضطرهم لترك منزلهما ومنطقتهما والتوجه الى محافظة دهوك.
وخلال تهجيرهم وتوجههم للمنطقة الآمنة اصابت احدى بناتهم وهي من ذوي الاحتياجات الخاصة (منغولية) مرض لوكيميا الدم والنخاع، وبعد اجراء الفحوصات تبين أن نسبة المرض لديها 89% اي في مرحلة الخطر ولا تتحمل الفتاة ساعات معدودة، واستلمت العائلة نتيجة الفحوصات من المختبر الاهلي الساعة الحادية عشر ليلاً وابلغهم صاحب المختبر بعدم وجود علاج لديها في دهوك لأنها منغولية وعمرها بدور المراهقة، وتم ابلاغهم بأخذها فوراً الى محافظة اربيل في مستشفى نانا كلي للامراض السريرية… وهنا بدأت المعاناة تشتد وتصعب جداً، أدخلوا ابنتهما المريضة المستشفى في نفس الليلة الساعة الرابعة صباحاً، وبدأت بأخذ الجرع الكيمياوية وتبديل الدم بين فترة وأخرى.
وبالرغم من الاخبار المحزنة لوجود داعش وما فعله بالناس وكيفية تهجيرهم وسبيهم وتشريدهم في كل مكان، كانت العائلة منشغلة بمرض ابنتهم الذي أنساهم كل مايدور حواليهم… حتى منزلهم الذي اخبروهم بأنه قد سرق وحرق بالكامل لم يبالوا به ولايهتموا لتدميره، كان همهم الوحيد شفاء ابنتهم الذي تزامن مرضها مع تهجيرهم وتشريدهم من مناطقهم وما اصعبها من أيام.
معاناة الأم والزوجة وكل امرأة عراقية لاتنتهي مع ظروف العراق المؤلمة، ولكن الاصرار للعيش واستمرار الحياة وقوة الارادة الذي تمتلكها العراقية تفوق اللاليء، استمر علاج الفتاة المريضة وصبر الوالدين وتحملهما من اجل ابنتهم ثلاث سنوات الى أن شفيت من مرضها، وكانت فرحة لاهلها تنسيهم معاناة التهجير وخسارة كل ممتلكاتهم، وبفضل الله ومعونته وارادته العظيمة التي ساندتهم لشفاء ابنتهم والتي هي اعظم قوة في الكون.

اضف تعليق

ما تعليقكم ؟

تسجيل الدخول

تابعونا